كيبيك- عزا وزير التربية في كيبيك “سيباستيان برو” Sébastien_Proulx ضعف معدل تخرج الطلاب في مرحلة الدراسة الثانوية في المقاطعة بالمقارنة مع ما هو عليه الوضع في اونتاريو الى الاهل.

وجاءت تعليقات الوزير برو على دراسة جديدة اعدها المعهد الكيبيكي بعنوان “التسرب الدراسي في كيبيك: 10 سنوات من مراوحة المكان على الرغم من جهود التمويل”.

وكانت الدراسة قد توصلت الى نتيجة مفادها ان معدل التخرج في المدارس العامة الثانوية في كيبيك بلغ 65% عام 2008 بالمقارنة مع 72% في اونتاريو وتراجع معدل التخرج في كيبيك الى 64% عام 2015 وارتفع في اونتاريو الى 84%.

وعبّر معدو الدراسة عن اسفهم بسبب الاداء الذي راوح مكانه منذ عام 2008 في كيبيك في حين نجحت الحكومة في اونتاريو بإصلاح برامجها التعليمية مما ادى الى ارتفاع معدل التخرج بنسبة 12% اي من 72% عام 2008 الى 84% عام 2015.

هذا مع العلم ان اجمالي النفقات الحكومية عن كل طالب في المدارس العامة كانت مماثلة بين المقاطعتين مع 12,636 دولاراً في كيبيك و13,236 دولاراً في اونتاريو.

الى ذلك فإن النفقات الحكومية المخصصة للتعليم في المرحلتين الابتدائية والثانوية يمثل 3,8% من اجمالي الناتج المحلي في المقاطعتين وارتفعت ايضاً المخصصات المالية لقطاع التعليم والخدمات التربوية بنسبة 14% في المقاطعتين.

ودفعت تلك النتيجة بمعهد كيبيك الى طرح علامة استفهام حول مشكلة النظام التعليمي في كيبيك واعتبر انه من غير الممكن ان يكون السبب مرتبط فقط بالتمويل.

   (المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن صحيفة لا برس والقسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية)

Send this to a friend