مع انطلاق شهر التوعية بشأن فقدان الاطفال، اظهرت معلومات جديدة ان مقاطعة كيبيك سجلت ما يصل في المعدل الى 19 طفلاً مفقوداً على قاعدة يومية خلال العام الماضي.

فقد كشفت الشرطة الفدرالية الكندية ان اكثر من 7,000 تبليغ عن حالات اختفاء الاطفال سُجلت عام 2017 في كيبيك مما يضع المقاطعة في الترتيب الرابع من حيث عدد اختفاء الاطفال في كندا.

وتُعد حالات الهرب الاكثر شيوعاً عند اختفاء الاولاد بحيث ان 90% من الاولاد المفقودين تجدهم السلطات في الايام التالية لاختفائهم.

انما يبقى عدد من الاولاد في عداد المفقودين لمدة اسابيع، اشهر او حتى سنوات وفي هذا السياق تؤكد مديرة منظمة Enfants_Retour “بينا اركامون” ان كل الملفات الخاصة بالاطفال المفقودين تبقى مفتوحة والشرطة تجمع المعلومات باستمرار.

وتنتهز المنظمة شهر ايار لتوعية الاهل حول دورهم في حماية الاطفال من حالات الاختطاف، الاعتداء او الاستغلال.

وبهذه المناسبة تم اطلاق اداة مبتكرة تدعى SIGNA4L وبموجبها يُسمح للاهل بتسجيل وتخزين المعلومات المتعلقة بأطفالهم بطريقة الكترونية، لاستخدامها في حالات الطوارئ وذلك بواسطة الهاتف الذكي.

من جهة اخرى فإن منظمة Enfants_Retour تعتزم التذكير طوال شهر ايار عبر موقعها الالكتروني على عدة حالات لأطفال مفقودين.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن وكالة الصحافة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to a friend