أنفقت الحكومة الكندية ما يقارب 1,900 دولار لشراء 14 مجسّماً من الكرتون تمثّل رئيس الوزراء “جوستان ترودو” بمقاييسه الحقيقية.

وأثار التصريح عن كلفة هذا المشروع سخرية المعارضة التي استهزأت بهذه المبادرة التي تكبّد المكلّفين مبالغ غير ضرورية.

وكانت وفود كندية إلى الولايات المتحدة اشترت هذه المواد الترويجية قبل أن تتلقى الامر بوقف استخدامها بعد أول حملة انتقاد طالتها في آذار الماضي.

وفي الوثائق المنشورة، صرّحت وزارة العلاقات الدولية في كندا أن سعرّ المجسّم الواحد راوح بين 63 و239 دولاراً بالإضافة إلى دعائم خشبية بلغت كلفتها 464 دولاراً.

وأمام سيل الانتقادات، دافع ترودو عن نفسه بالقول ان الوفود الكندية إلى الولايات المتحدة حرّة في خياراتها خلافاً لما كانت عليه الحال في عهد حكومة المحافظين برئاسة “ستيفن هاربر”.

وأضاف ممازحاً أنه، ومع وجوده في شكل دائم في مجلس العموم، كان لا بدّ من شيء يمثّله في النشاطات الخارجية التي كثرت في عهده.

(إذاعة الشرق الأوسط في كندا بتصرّف عن وكالة الأنباء QMI)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend