نيوفاوندلاند واللابرادور- قال وزيرُ مالية مقاطعة نيوفاوندلاند واللابرادور “توم أوسبورن”Tom_Osborne إن ميزانية هذا العام ستكثّف التركيز على بناء مستقبل المقاطعة.

وقال اوسبورن في خطاب الميزانية الذي القاهُ في المجلس بعد ظهر اليوم الثلاثاء إن هدفهُ السيطرة على هذه المرحلة الصعبة.

وكشف اوسبورن النقاب عن المخطط المالي لعام 2018  مشيراً الى انه ليس هناك انفاق جديد او حتى ضرائب او تخفيضات جديدة.

واشار اوسبورن الى ان هناك الكثير ممن قالوا إن نيوفاوندلاند واللابرادور لن تستطيع تحمل الأزمة المالية القائمة.

وعاد وزيرُ المالية واكد انه لن يُحدث الكثير من الإجراءات للتغلب على هذه التحديات في عام 2018.

الاّ انه اكد أن الحكومة ستعتمدُ على الاستنزاف في الخدمة العامة، وستبحثُ  في كيفية إنفاق أموال الضرائب.

(المصدر: اذاعة الشرق الاوسط في كندا عن القسم الانجليزي لهيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to a friend