كيبيك- لا يبدو ان لدى الحكومة الكيبيكية اي نية لمنع استخدام الهواتف المحمولة في المدارس، بحسب وزير التعليم “سيباستيان برو”Sébastien_Proulx.

علماً ان شرطة كيبيك القت الأربعاء الماضي القبض على ستة طلاب من مدرسة Pères_Maristes يشتبه في مشاركتهم صوراً جنسية لثلاث فتيات مراهقات.

الاّ ان الوزير رفض التعليق على  هذه القضية مكتفياً بتأييد وصفها بالمزعجة.

ومع ذلك، يعتقد الوزير أن انتشار الهواتف الذكية في حياة الشباب واستخدامها قضية اجتماعية، الاّ ان لا نية لكيبيك في تتبع خطى فرنسا التي تنوي حظرها في المدارس.

وقال برو عند مدخل الجمعية الوطنية إنه لا يرى حاجةً لمنع استخدام الهواتف المحمولة في المدارس، مؤكداً ان الهواتف الذكية باتت جزءً من حياة الشباب في هذا العصر.

واضاف وزيرُ التعليم الكيبيكي ان هناك ضرورةً لتعلم استخدام هذه الاجهزة ليتم حماية الأجيال الناشئة من مخاطر هذه الاجهزة.

وعاد الوزير وشدد على ان الأمر متروك للمعلمين لإدارة استخدام الهواتف المحمولة في الفصول الدراسية .

(المصدر: اذاعة الشرق الاوسط في كندا عن وكالة الأنباء QMI)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to a friend