كيبيك- أبدى رئيس الوزراء في كيبيك “فيليب كويار” Philippe_Couillard اليوم الجمعة إنفتاحاً من حيث جذب مستثمرين جدد في برنامج CSeries لشركة بومباردييه.

وقال كويار إنه يرحب بأية شراكة تصب في مصلحة كيبيك من شأنها الحفاظ على المقر الرئيسي لطائرات من طراز CSeries وعلى الوظائف الهندسية؛ جاء ذلك خلال زيارة قام بها إلى القدس كجزء من مهمة تجارية إلى إسرائيل.

من جهتها، أفادت صحيفة فاينانشال تايمز يوم أمس الخميس بأن الشركة العامة كوماك الصينية Comac تُجري محادثات مع بومباردييه للاستحواذ على حصة في قسم طائراتها التجارية.

يذكر بأن كوماك تعمل مع مصرف واحد على الأقل من أجل الاستثمار في برنامج CSeries.

وفي العام 2015، ضخّت حكومة كويار مبلغ 1,3 مليار دولار في طائرات من طراز CSeries التي سَجلت سلسلة من التأخيرات في التسليم وزيادة التكاليف.

وقد ساهم الإستثمار في حصول كيبيك على 49% من البرنامج في حين بقيت نسبة 51% ملكاً لشركة بومباردييه.

وأضاف كويار بأن وصول المستثمر الجديد هو موضع ترحيب ولكن ينبغي وبالضرورة الحصول على موافقة الحكومة.

ويأتي هذا التطور بالموقف بعد مرور 24 ساعة على تأكيد وزارة التجارة الأمريكية بأنها تحقق في ممارسات بومباردييه.

وفي أواخر شهر نيسان الماضي، قدمت بوينغ شكوى ضد منافستها بومباردييه متهمة إياها بأنها باعت بخسارة عدداً من الطائرات وبالتالي استفادت من مساعدات غير قانونية.

وقد نفى كويار مزاعم بوينغ.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن صحيفة لا برس)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend