نوفاسكوشا- تعتزم وزارة الصيد والمحيطات في كندا جعل الكاميرات على مراكب صيد سمك التونة الزامية في مقاطعتي نوفاسكوشا وبرنس ادوارد ايلاند.

وكانت الكاميرات قد ظهرت على بعض المراكب في مشروع تجريبي بدأ منذ نحو عامين وسوف تعمد وزارة الصيد والمحيطات الى الكشف عن نتائج المشروع المتعلق في قطاع الصيد خلال الاسبوع المقبل.

وكانت الكاميرات موجهة نحو سطح القوارب بطريقة تسمح بتصوير انشطة الصيادين للتأكد من احترامهم للقواعد المحددة للصيد.

وكانت وزارة الصيد والمحيطات قد اشارت في وثيقة داخلية يعود تاريخها الى تموز 2014 الى زيادة عدد المخالفات في قطاع صيد سمك التونة خلال السنوات الماضية.

وتشير الوثيقة الى صعوبة المراقبين في التأكد من ان الصيادين يحترمون القواعد المرعية في صيد هذا النوع من  الاسماك وبأن عمليات المراقبة التقليدية قد عفا عليها الزمن.

(المصدر: هيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend