نيوبرنزويك- حكم على والدين من مدينة سان-جان في مقاطعة نيوبرنزويك بالسجن لمدة عامين بسبب سوء معاملتهما لأطفالهما الخمسة.

وكان قد اتُهم الزوجان بأنهم لم يوفرا لأولادهما الضروريات الأساسية لعيشهم معرّضين حياتهم للخطر.

وقد أقرّ هذان الوالدن بذنبهما في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وقد طالب الإدعاء العام بسنتين من السجن كحد أدنى لكل منهما في سجن فدرالي.

وأكد الدفاع بأن المسألة لا تتعلّق باعتداء جنسي أو تعنيف للأطفال وإنما هي مسألة إهمال جنائي وطالب الدفاع بتخفيف الحكم إلى الإقامة الجبرية.

وكانت الشرطة اكتشفت أمر إهمال هذين الوالدين لأطفالهما عن طريق الصدفة عندما دخلت عناصر من الشرطة إلى المنزل العائلي من أجل تنفيذ مذكرة إخلاء قبل عامين.

ولاحظت الشرطة في إحدى الغرف وجود طفلين عاريين هزيلين وواحد منهما ضرب السوس ثلاثة من أضراسه والآخر لوحظت كدمات حول عينيه.

فما كان من عناصر الشرطة إلا أن اتصلوا بوزارة التنمية الاجتماعية وشرطة البلدية.

وكانت تتراوح أعمار الأطفال بين ستة شهور و9 سنوات في أيار/مايو 2016، وقد تم ضمهم إلى عائلات تستقبل الأطفال وتؤكد النيابة العامة بأنهم بخير اليوم.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط عن هيئة الإذاعة الكندية)

 

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
G&S-728×60

Send this to a friend