ساسكاتشوان- طرحت الحكومة في مقاطعة ساسكاتشوان الكندية مشروع قانون حول صادرات الطاقة امس الاثنين في الجمعية التشريعية.

وقدمت حكومة “سكوت مو” Scott_Moe مشروع القانون على انه الملاذ الاخير لتوسيع خط انابيب النفط ترانس ماونتن وبأن اعتماده لن يصبح نافذاً الا بحال تمكنت الحكومة في البرتا المجاورة من المضي قدماً في تنفيذ قانون مماثل.

واشارت ساسكاتشوان الى ان مشروع القانون 126 من شأنه توفير وسيلة للمساعدة في احراز تقدم على صعيد ابرز المصالح الاقتصادية للمقاطعة بإشارة الى الوظائف، الاستثمارات، عوائد قطاع الطاقة والنشاطات في قطاع النفط.

من جهتها أكدت وزيرة الطاقة والموارد الطبيعية “برونوين ايير”Bronwyn_Eyre ان مشروع القانون سيوفر الاطار التشريعي الضروري لرفع قيمة المنتجات النفطية والغازية في ساسكاتشوان.

واشارت الحكومة في ساسكاتشوان الى ان مشروع القانون 126 يأتي للرد على عدم تحرك الحكومة الفدرالية للتأكيد على صلاحياتها في هذا المجال لضمان تنفيذ مشروع توسيع خط انابيب النفط ترانس ماونتن.

ويؤكيد رئيس الوزراء في المقاطعة “سكوت مو” ان مشروع ترانس ماونتن سوف يسمح بضخ مليارات الدولارات في الاقتصاد الكندي.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا عن القسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to a friend