اونتاريو- قرر رئيس الجمعية التشريعية في كوينز بارك في اونتاريو “دايف لوفاك”  Dave_Levac عدم الترشح لولاية جديدة في الانتخابات العامة المقبلة وارتأى التقاعد والانسحاب من المعترك السياسي.

وكان لوفاك قد اعلن عن قراره العام الماضي ومع اقتراب موعد اطلاق الحملة الانتخابية فإن المعني بالامر يستعد لوضع حد لعمله علماً انه كان رئيس الجمعية التشريعية لأطول فترة زمنية في تاريخ مقاطعة اونتاريو.

وكان “دايف لوفاك” وقبل انتخابه عام 1999 عن دائرة برانت يشغل منصب مدير لمدرسة ثانوية وعند اخذ تلك المهمة بعين الاعتبار يكون لوفاك قد امضى 45 عاماً في خدمة القطاع العام.

وفي نهاية مسيرته المهنية تحدث لوفاك عن دوره في الجمعية التشريعية ووصفه بالحَكَم الذي يقف بين جهتين نظراً لصعوبة المهمة لوضع حد للسجالات التي تخرج عن حدها بين النواب والتأكد من التزامهم بالقواعد النيابية.

وتجدر الاشارة الى ان شركة ليغو اصدرت دمية تمثل “دايف لوفاك” بعد ان امضى ما يصل الى نحو سبعة اعوام في منصبه كرئيس للجمعية التشريعية في اونتاريو.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن القسم الفرنسي في هيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to a friend