بلغت الديون التي راكمها الكنديون على أنفسهم مستويات جديدة في الفصل الأخير من العام الماضي، بحيث بلغ متوسط ​​دين الفرد 22,837 دولاراً، مرتفعاً بنسبة 3,3 % مقارنة مع عام 2016.

وذكرت شركة Equifax الائتمانية أن متوسط دين الفرد في مدينة مونتريال بلغ 17,444 دولاراً، وهو أدنى مستوى في كافة انحاء البلاد بين المدن الكبيرة.

على صعيد المقاطعات حلّت كيبيك ثاني مقاطعة فيها أدنى مستوى دين للفرد (19,193 دولاراً) وبعدها بفارق بسيط مانيتوبا.

وكان ملاحظاً زيادة الديون المرتبطة بالقروض العقارية بنسبة 6٪ في الفصل الأخير من العام الماضي مقارنة مع عام 2016.

كذلك ارتفعت القروض المرتبطة بالسيارات بنسبة 6,5٪.

في المقابل تراجعت نسبة التأخر في الدفع ضمن مهلة التسعين يوماً بنسبة 6,4٪ مقارنة مع العام الأسبق أما حالات إفلاس الأفراد فانخفضت بنسبة 1,7٪.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا بتصرّف عن وكالة الانباء QMI)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to a friend