كندا- اوصت دراسة جديدة حكومة ترودو بإلغاء الحوافز الضريبية بسبب السن بالاضافة الى الحوافز الضريبية المرتبطة بالنقل المشترك وذلك على هامش اعادة النظر في مجمل النفقات المالية الفدرالية.

ووفقاً للدراسة التي اجراها معهد ماكدونالد لورييه Macdonald_Laurier فإن الغاء الحوافز الضريبية بسبب السن يسمح للحكومة الفدرالية بتوفير 3,4 مليار دولار سنوياً أما الغاء الحوافز الضريبية المرتبطة بالنقل المشترك فسيعود بالنفع على اوتاوا بنحو 210 مليون دولار.

وتجدر الاشارة الى ان 5,2 مليون مواطن كندي طالبوا عام 2013 بالحوافز الضريبية المرتبطة بالسن و1,7 مليون مكلف طالبوا بالحصول على الحوافز الضريبية المتعلقة بالنقل المشترك.

وتوصي الدراسة التي اجراها “شون سبير” Sean_Speer الحكومة الكندية في اوتاوا بالحفاظ على الحوافز الضريبية المتعلقة بالتبرعات المالية للمنظمات الخيرية واعفاء المكلف من تسديد ضرائب على المكاسب الرأسمالية على المسكن الاساسي علماً ان الاجراء الاول يكبد الحكومة 2,9 مليار دولار والثاني 5 مليار دولار عام 2017.

(المصدر: قناة TVA)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
Nizar Kabbani

Send this to friend