كندا- بدأ رئيس الوزراء المنتهية ولايته “ستيفن هاربر” بالتنسيق مع اقرب المساعدين له لارساء خطة لانسحابه من زعامة حزب المحافظين.

وكان هاربر قد اوعز الى رئيس الحزب للمباشرة بالاجراءات الرامية الى ايجاد زعيم مرحلي الى حين انتخاب زعيم جديد في اعقاب الخسارة التي مُني بها في الانتخابات يوم الاثنين الماضي.

ويتم الاعداد لخطة انسحاب هاربر في الوقت الذي بدأت فيه التحضيرات لإجراء سباق لزعامة الحزب من خلال اعادة رص الصفوف في اعقاب الهزيمة غير المتوقعة التي لحقت بالحزب.

ونعيد التذكير بأن هاربر سيبقى في مقعده النيابي في مجلس العموم الكندي بالرغم من تنحيه عن زعامة الحزب.

وتقع على عاتق الكتلة النيابية لحزب المحافظين مسؤولية اختيار زعيم مرحلي علماً ان اسم الوزيرة السابقة “ديان فنلي” طُرح على طاولة البحث.

الى ذلك ستعمد الهيئة التنفيذية الوطنية في الحزب الى انشاء لجنة تنظيمية لانتخاب الزعيم الجديد التي ستحدد قواعد السباق.

وتزامناً مع تلك الاجراءات يعتزم المسؤولون داخل حزب المحافظين اعادة النظر في حملتهم الانتخابية للكشف عن مكامن الضعف وتحديد الاسباب التي ادت الى الخسارة.

(المصدر: وكالة الصحافة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend