برنس إدوارد آيلاند- التقت حاكمة مقاطعة برنس إدوارد آيلاند أنطوانيت بيري Antoinette_Perry في الخامس عشر من الشهر الجاري الملكة إليزابيت الثانية في قصرها في بكنغهام.

واستمر اللقاء بينهما لأكثر من 20 دقيقة الأمر الذي اعتبرته الحاكمة الكندية فرصة استثنائية وتحقيقا لحلم لديها بلقاء الملكة البريطانية والتحاور والتحدث معها.

ويغمر فرح عارم الحاكمة الكندية حين تتحدث عن لقائها بالملكة اليزابيت الذي كان موعده ظهرا في قصر بكنغهام وقد حفظت ذاكرتها العديد من الصور والذكريات الجميلة التي تركتها في نفسها هذه الزيارة.

وتقول انطوانيت بيري: طرقنا الباب ومن ثم رافقني مساعدها إلى الغرفة، دخل, مشى خطوة، اتجه إلى اليسار وأنا اتجهت إلى اليمين وعندها وقع بصري عليها وفي تلك اللحظة تحققت من أن الحلم أصبح واقعا.

وقد تحادثت السيدتان على مدى 20 دقيقة وتطرقتا إلى الأوضاع في الجزيرة الكندية وأظهرت الملكة البريطانية لضيفتها شغفا بمعرفة المزيد عن المقاطعة الكندية الصغيرة.

وعلى الرغم من مرور نحو 15يوما على ذلك اللقاء لا تزال حاكمة برنس إدوارد آيلاند تعيش الفرح بتحقيق حلم حياتها كما قالت!

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط عن هيئة الإذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to a friend