مونتريال- تمت تبرئة المتهمين الستة، منهم “فرانك زامبينو” Frank_Zampino و “باولو كتانيا” Paolo_Catania في قضية مشروع فوبورغ كونتركور Faubourg_Contrecoeur.

وكان القاضي “إيفان بولان” Yvan_Poulin من محكمة كيبيك انتهى في وقت سابق من اليوم من قرأءة قراره بشأن محاكمة فوبورغ كونتركور. وبعد تقديم الحقائق، حلل بولان هذه الأخيرة قبل إصدار حكمه.

وكان الرئيس السابق للجنة التنفيذية في بلدية مونتريال “فرانك زامبينو” أحد المتهمين الستة الذين ينتظرون صدور حكم القاضي بولان.

وقد انتهت المحاكمة في شباط الماضي وذلك بعد أكثر من عامين من جلسات الاستماع. يُذكر أن تطوير المشروع السكني للأرض الكبيرة الواقعة شرق مونتريال من قبل كتانيا كانت في صلب فضيحة فوبورغ كونتركور.

وكان زامبينو يواجه اتهامات تتعلق بالتزوير والتآمر وانتهاك الثقة على غرار الإتهامات الموجهة لرجل الأعمال “باولو كتانيا” وشركته F._Catania.

أما المتهمون الآخرون فهم “أندريه فورتان” André_Fortin و”مارتان داو” Martin_D’Aoust و”باسكال فيديل” Pasquale_Fedele و”باسكال باتريس” Pascal_Patrice؛ وتمت تبرئتهم جميعاً.

يُذكر انه تم القبض على هؤلاء واتهامهم في العام 2012.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا بتصرّف عن صحيفة لا برس)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
G&S-728×60

Send this to a friend