كيبيك- اعتبر ما يصل الى نحو 52% من الشركات الصغيرة والمتوسطة ان توفير ايام عطلة اضافية للموظفين كما تعتزم القيام به حكومة “فيليب كويار” Philippe_Couillard سيؤدي الى زيادة في اسعار المنتجات والسلع التي يوفرونها للمستهلكين.

واشار اتحاد الشركة المستقلة الى أن الاصلاح المرتقب لمعايير العمل سيكون له تداعيات وطالب الحكومة بأن تأخذ بعين الاعتبار امكانية توفير اجراءات تعويضية على الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وكان اتحاد الشركة المستقلة قد أجرى مسحاً طال 95 رب عمل في مقاطعة كيبيك لجسّ مخاوفهم المرتبطة بتلك المسألة بعد ان طالبت جماعات الضغط بإضافة خمسة ايام من العطلة الاضافية بعد مرور عام واحد على تسلم الموظف لمنصبه علماً ان القانون الحالي ينص على اسبوعين من ايام العطلة.

ويرى اتحاد الشركة المستقلة ان كل يوم عمل في القطاع الخاص في مقاطعة كيبيك يكلف ما يصل الى 500 مليون دولار.

(المصدرإذاعة الشرق الأوسط في كندا عن وكالة الانباء QMI)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to a friend