أونتاريو-  قفز عدد الموظفين الفدراليين في منطقة العاصمة الوطنية الى أعلى مستوياته منذ عام 2010، وهي السنة التي شرعت فيها حكومة “ستيفن هاربر” في تقليص هذا العدد على دفعات.

ووفقاً لمؤسسة إحصاءات كندا، زاد العدد الإجمالي لموظّفي الحكومة الكندية العاملين في منطقة اوتاوا 14,000 موظّف عام 2016 ليصل مجموع هذه الفئة من الموظفين الى 145,000 موظّف، أي بزيادة نسبتها 10,5٪ مقارنة مع عام 2015.

هكذا، تمّ العام الماضي، توظيف 9,000 موظّف فدرالي إضافي في اوتاوا و5,000 في غاتينو.

وقد عزا الخبراء المطلعون نمو عدد الموظفين في القطاع العام الى التزام الليبراليين بوعودهم الانتخابية المتعلّقة بإنشاء برامج جديدة للكنديين، لكنهم أكدوا أن هذا الزيادة المضطردة لن تستمر طويلاً بل هي أتت لتلبي حجم الأعمال الذي زاد دفعة واحدة منذ تولّى الليبراليون زمام السلطة.

(المصدر: هيئة الاذاعة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا

Send this to friend