كيبيك- أكدت المعارضة في الجمعية الوطنية أن وزير الصحة في كيبيك “غايتان باريت” Gaétan_Barrette نال ما يستحقه من خلال اقصائه عن المفاوضات مع الاطباء انما وجهت المعارضة الرسمية الممثلة بالحزب الكيبيكي انتقادات  لاذعة لحكومة “فيليب كويار” Philippe_Couillard متهمة اياها بتبديد اموال المكلفين لتسديد اتعاب مفاوضين من خارج الحكومة.

هذا وكانت كيبيك سددت مبلغ 400,000 دولار لمفاوضيْن اثنين اسندت اليهما مهمة اجراء المباحثات مع الاتحادات الطبية.

واعتبر زعيم الحزب الكيبيكي “جان فرانسوا ليزيه” Jean_François_Lisée ان موظفي مجلس الخزينة يملكون ما يكفي من المؤهلات والخبرات للاضطلاع بهذه المهمة ومن هذا المنطلق فإن القرار الذي اتخذته حكومة كويار يندرج في خانة تبديد اموال الشعب.

(المصدر: وكالة الانباء QMI)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
G&S-728×60

Send this to friend