اجتمع رئيس الوزراء الكندي “جوستان ترودو” Justin_Trudeau بحاكم ولاية واشنطن “جاي اينسلي” في فندق في مدينة سياتل الاميركية حيث طُرحت على طاولة البحث عدة ملفات تتعلق بالتجارة، اللاجئين والتغييرات المناخية.

وكانت في استقبالهما مجموعة من المتظاهرين الذين يعترضون على مشاريع انابيب النفط وقد انتهزوا فرصة زيارة رئيس الحكومة الكندية للحصول على مزيد من الايضاحات بشأن تعهداته على الصعيد البيئي.

وفي كلمة مقتضبة أمام الصحافة قبل لقائه بحاكم ولاية واشنطن قال ترودو إن كندا والولايات المتحدة لديهما توجهات مشتركة على اكثر من صعيد ومنها مكافحة التغييرات المناخية، الانفتاح على التبادلات التجارية واعتبار التنوع مصدراً للقوة.

من جهته أشار حاكم ولاية واشنطن الى أن البلدين تجمعهما رغبة مشتركة في مكافحة التغييرات المناخية مؤكداً بالوقت عينه ان تلك التوجهات لن تقف بوجه النمو الاقتصادي.

وتابع المسؤول الاميركي قائلاً إن تواجد زعيم في اميركا الشمالية يعي أهمية مكافحة الاحتباس الحراري يساعد في التوصل الى حلول ناجعة بإشارة بالطبع الى رئيس الحكومة الكندية.

في سياق متصل نددت “جانين هامبتون” Janine Hampton العضو في الأمة الاولى Colville_Okanagan في شمال ولاية واشنطن بمواقف “جوستان ترودو” الذي يصنف نفسه في خانة حلفاء شعوب السكان الاصليين من جهة ومن جهة أخرى يدعم مشاريع انابيب النفط التي تهدد مياه الشرب في مجتمعات السكان الاصليين.

الى ذلك عبّر متظاهر آخر عن قلقه من تمديد مشروع انابيب النفط ترانس ماونتن Trans_Mountain على الساحل الغربي وتداعياته على الحيتان في المنطقة.

(المصدر: إذاعة الشرق الأوسط في كندا بتصرّف عن وكالة الصحافة الكندية)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to friend