كندا- توصلت مجموعات موالية للقضية الفلسطينية الى نتيجة مفادها ان مواقف الحكومة الكندية لا تعكس الرأي العام في البلاد وذلك وفقاً لاستطلاع جديد للرأي العام نُشر أمس الخميس.

فقد تبين من خلال نتائج الاستطلاع الذي أجرته مؤسسة ايكوس Ekos لصالح منظمات على غرار الكنديون من اجل العدل والسلم في الشرق الاوسط ان آراء الناخبين الموالين لحزب المحافظين على سبيل المثال يختلف عن آراء بقية الكنديين.

فقد عبّر 46% من الذين شملهم الاستطلاع عن عدم تأييدهم بشكل عام او نوعاً ما للحكومة الاسرائيلية مقابل 28% من المؤيدين لها كثيراً او قليلاً.

من جهة اخرى اتضح ان 61% من الذين شملهم المسح يعتبرون ان الحكومة الكندية موالية اكثر لاسرائيل بينما يعتبر 16% من المستطلعين ان الحكومة الفدرالية في اوتاوا موالية لفلسطين.

وأكدت الناطقة بلسان منظمة اصوات يهودية مستقلة “ديانا رالف” Diana_Ralph وهي في عداد المنظمات التي تقف وراء الاستطلاع ان 91% من الكنديين يعتبرون ان انتقاد الحكومة الاسرائيلية لا يصب بالضرورة في خانة معاداة السامية.

في سياق متصل تبين ان 20% من الناخبين لصالح حزب المحافظين يرون أن اي انتقاد تجاه الدولة العبرية يصب في خانة معاداة السامية مقارنة بنسبة 9% في صفوف الكنديين من الذين يشاطرونهم الرأي.

(المصدر: وكالة الانباء QMI)

كافة الحقوق محفوظة لإذاعة الشرق الأوسط في كندا
SuperMarché PA

Send this to friend